في ذكرى مرور عقدين على أحداث الحادي عشر من أيلول (سبتمبر) ٢٠٠١، تطلق منصة HBO مسلسلاً وثائقياً جديداً بتوقيع المخرج الأميركي سبايك لي. المسلسل الذي يحمل عنوان NYC Epicenters 9/11→ 2021½، يشكل بورتريهاً لمدينة نيويورك طوال عقدين، ويتتبع سكانها وهم يحاولون بناء مدينتهم والشفاء من هجوم القاعدة الارهابي الذي استهدف برجي التجارة وقتل ٣٠٠٠ شخص. وفيما لم تحدد المنصة موعداً لاطلاق المسلسل، الا أنه يفترض أن ينطلق بثه نهاية العام الحالي كفرصة استثنائية جديدة لرؤية نيويورك مجدداً بعدسة لي الذي صورها مراراً في أفلامه مثل Do the Right Thing وShe's Gotta Have it كان آخرها فيلمه القصير «نيويورك نيويورك» الذي أطلقه العام الماضي كتحية الى المدينة في ظل الجائحة.

وفي حديث عن المسلسل المنتظر، قال لي في تصريحات إعلامية «كنيويوركي ينزف البرتقالي والأزرق (لونا مدينة نيويورك)، أشعر بالفخر بالعمل على مدينتي وكيفية تعاملها مع كونها مركزاً لزلزالي الحادي عشر من أيلول ووباء كوفيد - ١٩». يظهر المسلسل بعضاً من «الزلازل» التي أصابت نيويورك، وقدرتها على النهوض مجدداً منذ احداث برجي التجارة وصولاً الى مواجهة سكان المدينة لوباء كورونا. وأضاف لي «من خلال حوالي ٢٠٠ مقابلة، نوغل عميقاً في ما يجعل مدينة نيويورك الأعظم في العالم... وأيضاً في التنوع السكاني الذي يجعلها كذلك». من جهتها عبرت HBO عن حماسها للمشروع الجديد الذي يأتي ليتوج علاقة طويلة بين لي والشبكة، منذ وثائقي «أربع فتيات صغيرات» (١٩٩٧) وصولاً إلى فيلم American Utopia العام الماضي.