في مزادها الخاص بالفن الشرق أوسطي والمعاصر، باعت دار «بونهامز»، أوّل من أمس الثلاثاء، لوحة «عاطل عن العمل» (Le Chômeur ــ عام 1946 ــ 80 × 70 سنتم/ الصورة) للتشكيلي المصري الشهير محمود سعيد (1897 ــ 1964) لقاء أكثر من 1.6 مليون دولار أميركي. ووفق ما ورد على موقع الدار الإلكتروني، تُعتبر Le Chômeur لوحة نادرة يصنّفها النقاد كإحدى «تحف» سعيد الفنية. عُرض العمل في «متحف اللوفر» وتملكه الممثلة المصرية الشهيرة وأيقونة الموضة ليلى شعير (1940). علماً بأنّه كان من المتوقع أن تجني اللوحة بين 467 و667 ألف دولار أميركي. تأثّرت الإسكندرية في الأربعينيات بالبطالة والتشرّد، حيث عاد آلاف المحاربين القدامى إلى ديارهم من الحرب العالمية الثانية. كان أحد هؤلاء الرجال موضوع اللوحة المليئة بالتعاطف.


اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا