ساهم الرسام أكسل شيفلر في كتاب أطفال رقمي أُنجز على عجل يهدف إلى مساعدة الأهل في تفسير جائحة كورونا لصغارهم. الفنان البالغ 62 عاماً، المعروف بأعماله ضمن كتاب The Gruffalo لجوليا دونالدسون، كان جزءاً من فريق أنهى العمل على كتاب Coronavirus: A Book for Children في غضون أسبوع واحد، وفق ما ذكرت صحيفة الـ «غارديان» البريطانية. والفريق مؤلف من إليزابيث جينر، نيا روبرتس وكيت ويلسون بالتعاون مع البروفسور غراهام ميدلي.

ولفتت «هيئة الإذاعة البريطانية» إلى أنّ القصة بدأت حين تحدّث ناشر شيفلر مع معلمة في شرق لندن أكدت أنّ العائلات تشعر بقلّة الحيلة إزاء كيفية تناول موضوع الوباء مع الأطفال.
«سألت نفسي ما الذي يمكنني فعله كرسام أطفال لأخبر قرائي هنا وفي الخارج عن الأمر، مع جرعات من الترفيه»، قال شيفلر في بيان. وأضاف: «لذا كنت سعيداً عندما طلب مني ناشري، Nosy Crow، أن أعدّ كتاب أسئلة وأجوبة حول كورونا... أعتقد أنّه من المهم للغاية للأطفال والعائلات الوصول إلى معلومات جيدة وموثوقة في هذه الأزمة غير المسبوقة، وآمل أن تضمن شعبية الكتب التي أصدرتها مع جوليا دونالدسون أن يصل هذا العمل إلى العديد من الأطفال الذين هم أكبر سناً بقليل، لكنهم ما زالوا يتذكرون كتبنا المصورة». تم تنزيل الكتاب المجاني من قبل أكثر من مليون شخص وترجم إلى أكثر من 45 لغة منذ نشره في 6 نيسان (أبريل) الحالي.