توفي المؤلف الموسيقي البولندي، كريستوف بندريتسكي، اليوم الأحد، عن 86 عاماً، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء البولندية.

وفي سياق إعلانها عن النبأ، قالت وزارة الثقافة البولندية في تغريدة: «بعد مشوار طويل ومرض أليم، توفي كريشتوف بندريتسكي، أحد أعظم الموسيقيين البولنديين، وواحد من أعلام مجال الموسيقى الكلاسيكية في العالم».
استخدمت أعمال بندريتسكي في عشرات الأفلام، من بينها «طارد الأرواح الشريرة» للمخرج وليام فريدكن، و«البريق» لستانلي كوبريك، و«الحياة البرية» لديفيد لينش، بالإضافة إلى تلحين قصيدة رثاء ضحايا هيروشيما.
بندريتسكي حاصل على أربع جوائز «غرامي» آخرها عام 2016، إلى جانب مجموعة كبيرة أخرى من الجوائز. كما أنّه عمل مع فرق أوركسترا سمفونية كثيرة في أوروبا والولايات المتحدة خلال مسيرته الفنية الطويلة.
وكان يُعتبر من أكبر المؤلفين الموسيقيين المعاصرين، وأكثرهم تأثيراً في القرن العشرين، مع تمتعه بحسّ ابتكاري واسع. وتعاون أيضاً مع فنانين في مجال الروك والموسيقى الإلكترونية، فأصدر عام 2011 ألبوماً مع جوني غرينوود، عازف الغيتار الرئيسي في فرقة «راديوهيد»، وإفيكس توين، مؤلف الموسيقى الإلكترونية، وقام بجولة فنية معهما. وعن هذه التجارب، سبق لبندريتسكي أن قال: «أنا سعيد بأن عوالم موسيقية مختلفة تمكنت من التلاقي. وتمكنت أيضاً من الالتقاء بهذا الجمهور الشاب المتحمس».