لغاية 4 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، تحتضن غاليري «كاف» المعرض الأوّل لهالة دبجي (1981) لديها بعنوان «ميتيس». تسكتشف الفنانة اللبنانية هنا تيمات وقضايا تتعلق بتحوّلات الطبيعة واللغة. ترعرعت دبجي في الكاميرون خلال الحرب الأهلية، قبل أن تحصل على ماجستير في الفنون الجميلة من «ألبا»، وهي تعيش اليوم بين بيروت وباريس. تراكيب دبجي المعقدة تمزج عادة بين الأشكال التي يذكّر أسلوبها بالرسوم المتحركة في الخمسينيات، فيما يجمع تأثير الكولاج لأعمالها بين العديد من المساحات والشعوب والألوان التي تخلق لوحة سريالية.

* «ميتيس»: لغاية 4 تشرين الثاني ــ من الساعة 11:00 حتى 19:00 ــ غاليري «كاف للفن المعاصر» (الأشرفية ــ بيروت). للاستعلام: 71/962849