ما زالت الاحتجاجات تتواصل اليوم في وسط بيروت وعدد من المناطق اللبنانية، مندّدة بتفاقم الأزمة المعيشية وتراجع الليرة مقابل الدولار.


وفيما يشهد الأوتوستراد بين بيروت والجنوب زحمة سير خانقة إثر قطع الطرقات في منطقة إقليم الخروب، بحسب ما أفاد موقع التحكم المروري التابع لقوى الأمن الداخلي، ناشد عدد من المواطنين العالقين منذ أكثر من ساعتين هناك، المعنيين التدخل لفتحها.

وقطع محتجون المسلك الشرقي لأوتوستراد ضبية تحت جسر الفهود في منطقة المتن. وتمّ قطع طريق الكحالة بالاتجاهين وتحويل السير إلى الطرقات الفرعية.

وفي منطقة الجنوب، قام محتجون بقطع الطريق عند تمثال حسن كامل الصباح بالاتجاهين، وعلى دوار كفرمان، وأوتوستراد عدلون.

وفي وقت سابق، شهد كل من جسر الرينغ بالاتجاهين، وطريق المطار باتجاه واحد مقابل، قطعاً للسير، قبل أن تتمكّن قوى الأمن الداخلي من إعادة فتحهما.