في خطوة تؤكد سعي المقاومة إلى التصدي لطائرات العدو الإسرائيلي التي تخترق الأجواء اللبنانية، منذ سقوط مسيّرة إسرائيلية مفخّخة وانفجار أخرى في منطقة معوض في الضاحية الجنوبية لبيروت عام ٢٠١٩، أطلقت المقاومة أمس صاروخاً باتجاه طائرة استطلاع إسرائيلية كانت تحلق فوق الجنوب. وقال المراسل العسكري للقناة الـ 12 الاسرائيلية نير دفوري إن «حزب الله أطلق صاروخاً مُضاداً للطائرات نحو طائرةٍ من دون طيار، ولم تُحدث أي إصابات». وفي وقت لاحق، أعلن الناطق باسم الجيش الإسرائيلي جوناثان كونريكس أنه تم «إطلاق صاروخ أرض جو باتجاه طائرة مسيّرة إسرائيلية في نشاط عادي كانت تحلق فوق لبنان ولم تتم إصابتها». ويتخوف جيش العدو من تثبيت هذه المعادلة، وقال المحلل العسكري في القناة الـ 12، روني دنيال، إن الجيش الإسرائيلي يجري حالياً نقاشات حول «إمكانية الرد على إطلاق النار تجاه الطائرة الإسرائيلية المسيّرة في لبنان. وهناك تخوفات من أن عدم الرد قد يؤدي إلى تهديدات أخرى ضد الطائرات».



اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا