في صورة واحدة، ظهر المفتي السابق لصور، رجل الدين اللبناني علي الأمين، إلى جانب الحاخام الرئيسي السابق لإسرائيل موشيه بن عمار، خلال مشاركة الاثنين في مؤتمر دعا إليه الملك البحريني حمد بن عيسى، الذي اجتمع مع الشخصيات المدعوة. ووفق وسائل إعلام، قال بن عمار لحمد: «الشعوب في الشرق الأوسط تريد السلام مع إسرائيل، على القادة الدفع نحو ذلك دون خوف»، مضيفاً: «بركة السلام من القدس ستؤدي إلى علاقات قوية مع إسرائيل».

وظهر في الصورة نفسها رجال دين من دول عديدة على رأسها قطر والكويت والأردن ومصر وروسيا والولايات المتحدة وإيطاليا والهند، وتحدثوا عن «الديانة اليهودية وتقديرها للسلام»، فيما أثنى الحاخام على ملك البحرين، معرباً عن الأمل في أن يستطيع جميع مواطني الدول زيارة إسرائيل والبحرين من دون تنسيق خاص. ونُقل أنه شاركت في تنسيق حضور الحاخام جهات سياسية وموظفون في الخارجية الإسرائيلية.