احتفاءً بالشاعرة والرسّامة السوريّة اللبنانية الراحلة إيتل عدنان (1925 ــ 2021/ الصورة)، تحتضن «مكتبة بلدية بيروت العامة» في مونو (الأشرفية)، في السابع من شباط (فبراير) المقبل جلسة من تنظيم «جمعية السبيل» مخصّصة للقراءة والاستماع إلى نصوص مختارة من أعمالها بالعربية والفرنسية والإنكليزية، من بينها «باريس عندما تتعرّى» و«الست ماري روز» وغيرهما. إيتل المولودة في بيروت لأم يونانية وأب سوري، أنهت برحيلها العام الماضي إحدى أغنى التجارب الشعرية والفنية في العالم العربي والعالم، بتنوّعها بين الشعر والفن التشكيلي والصحافة والفلسفة.


* جلسة قراءة واستماع: الإثنين 7 شباط ــ الساعة السادسة مساءً ــ «مكتبة بلدية بيروت العامة» في مونو (الأشرفية). للاستعلام: 01/664647