سجّلت مدينة روستوف نا دونو أوّل من أمس رقماً قياسياً بعد أداء حوالى 10 آلاف شخص سوية أغنية «يوم النصر» الوطنية الشهيرة. ونقلت قناة «روسيا اليوم» عن رئيس تحرير «الموسوعة الروسية للأرقام القياسية»، أليكسي سفيستونوف، أنّ «المعهد الحكومي التقني في المدينة مُنح دبلوم تسجيل رقم قياسي لقاء أشمل أداء لأغنية وطنية بمشاركة 9 آلاف و584 شخصاً».


وشارك في الحدث طلاب ومدرّسو وموظفو المعهد المذكور، إضافة إلى عدد من الشبان، فضلاً عن محافظ مقاطعة روستوف فاسيلي غولوبيوف، ونائب مبعوث الرئيس الروسي في المنطقة الفيدرالية الجنوبية فلاديمير غوربا. وسُجّل الرقم القياسي في ساحة غاغارين قرب المعهد.