تونس دوماً على موعد مع فلسطين وفي الطليعة! أمس، رُفع العلمان الفلسطيني والتونسي معاً، في المدارس والمعاهد كافة في تونس، تضامناً مع الشعب الفلسطيني. كما ردّد التلامذة النشيد الوطني للبلدين، معلنين عن دعمهم للفلسطينيين في وجه العدوان الإسرائيلي. وأشرفت على المبادرة نقابات التعليم، بالتنسيق مع وزارة التربية، في أوّل يوم دراسي بعد إغلاق امتدّ لأسبوع، ضمن تدابير مكافحة فيروس كورونا. وأمس الإثنين، ارتفع عدد ضحايا العدوان العسكري الإسرائيلي المتواصل على غزة، إلى 198 شهيداً، بينهم 58 طفلاً و35 سيدة، إضافة إلى 1300 جريح، وفق إعلان وزارة الصحة الفلسطينية.




اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا