في ظل الزحف السرّي والمعلن لبعض الدول العربية والإسلامية للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وتشخيصاً لدور الأستاذ الجامعي تجاه هذا التحدّي المهمّ، تدعو هيئة التعليم العالي في التعبئة التربوية، في الثاني من آذار (مارس) المقبل، لحضور ندوة افتراضية بعنوان «دور الأكاديميين تجاه مخاطر التطبيع المستجدّ». يشارك في النشاط الذي يديره خضر نبها ويقام عبر منصة «زوم»، كلّ من: الكاتب والباحث الفلسطيني تيسير الخطيب الذي سيقدّم قراءة في الأبعاد السياسية لخيار التطبيع مع العدو الإسرائيلي، ومدير «المرصد الدولي لمقاومة التطبيع» عبد الملك سكريّة (الصورة) الذي سيتناول موضوع التطبيع الثقافي ودور الأستاذ الجامعي في المواجهة. أما رئيس «المركز الاستشاري للدراسات والتوثيق»، عبد الحليم فضل الله، فستتمحور مداخلته حول التداعيات الاقتصادية الناجمة عن عملية التطبيع في لبنان والمنطقة.


* ندوة حول «دور الأكاديميين تجاه مخاطر التطبيع المستجد»: الثلاثاء 2 آذار ــ الساعة السادسة والنصف مساءً ــ منصة «زوم» (رمز النشاط: 82432385006 ــ رمز المرور: 123456)

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا