تُعتبَر مصمّمة الأزياء العراقية هناء صادق (الصورة)، أوّل مَن أدخل الحرف العربي في الأزياء، ومَن جعل القصائد تصاميم وملابس تمزج الأصالة بالحداثة، إذ استوحت العديد من مجموعاتها للملابس النسائية الشرقية من قصائد شعراء كثر من بينهم المتنبي، بدر شاكر السياب، نزار قباني، محمود درويش وزاهي وهبي الذي يستضيفها، اليوم السبت، ضمن برنامجه «بيت القصيد» على شاشة «الميادين». صادق التي درست الأدب الفرنسي في «جامعة بغداد» عادت ودرست تصميم الأزياء في باريس، وعرضت تصاميمها في العديد من مدن العالم مثل بيروت، بغداد، عمّان، دبي، باريس ونابولي. كما أصدرت كتابَين موسوعيَّين هما: «رمزية الوشم للمرأة الأردنية» و«زينة المرأة العربية في الأمس القريب». نالت صادق الكثير من الجوائز والتكريمات آخرها من منظمة اليونسكو‬، وترتدي ملابسها شرائح اجتماعيّة منوّعة، من بينها ملكات وأميرات منهنّ الملكتان نور ورانيا. الليلة، ستتحدّث صادق للإعلامي والشاعر اللبناني عن تجربتها في تصميم الأزياء الشرقيّة، وما الذي دفعها لدمج الحرف العربي والقصائد مع الأزياء، وكم تشكّل الملابس جزءاً من الهوية، وسواها من المواضيع. تتخلّل الحلقة شهادة من المصمّمة الفلسطينية ملك حكروش التي عملت أيضاً على نصوص محمود درويش وغسان كنفاني وسواهما.


«بيت القصيد»: اليوم السبت ــ الساعة التاسعة مساءً على «الميادين»

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا