ضمن مبادرة «الفن يثور» التي أطلقها أخيراً «مسرح أبراج» (فرن الشباك)، سيكون الجمهور على موعد بعد غدٍ السبت مع مسرحية «الديكتاتور». العمل الذي يستند إلى رائعة الراحل عصام محفوظ (1939 ــ 2006) بالعنوان نفسه (كان اسمها بداية في عام 1968 «الجنرال»، إلا أنه أجبر آنذاك على تغييره إلى «الديكتاتور» بسبب الرقابة)، من إعداد وإخراج حسن محي الدين، فيما يتشارك التمثيل فيه كل من روجيه غانم وجوزيف عقيقي (الصورة). «الديكتاتور» هي نظرة تأملية وفلسفية وتساؤلية، كما أنّها «موقف إنساني وسياسي واجتماعي» و«صراع بين التابع والمتبوع، بين الحاكم والمحكوم، بين القوي والضعيف، بين ما نتمنى وما نستطيع. بين ما نحب أن نكون وما نحن عليه. بين ما نسعى إليه وما خلقنا عليه»، على حدّ تعبير القائمين عليها.


* مسرحية «الديكتاتور»: السبت 30 تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي ــ الساعة السابعة مساءً ــ «مسرح أبراج» في سنتر «أبراج» (فرن الشبّاك ــ الطبقة الثانية السفلية ــ قضاء بعبدا). الدخول مجاني. للاستعلام: 01/288760 أو 03/586330