في خطوة مشغولة باستقطاب الجيل الشاب الذي يعجز الرهبان التقليديون عن مخاطبته، استحدثت اليابان أخيراً كاهناً آلياً! وُضع هذا «الروبوت» في معبد Kodaiji في كيوتو الذي يعود إلى 400 عام، لتذكير الناس بالتعاليم البوذية.

ويُعتقد أنّ الروبوت المسمّى Kannon، الذي يجسّد إله الرحمة البوذي، سيغيّر وجه الدين بحسب المعنيين. فبفضل الذكاء الاصطناعي، سيراكم كلّ يوم حكمة جديدة وسيواصل تحديث نفسه. إلا أنّ الأصوات والانتقادات بدأت تعلو منذ الآن. إذ وُصف الروبوت، الذي كلف حوالى مليون دولار، بأنّه أشبه بـ «مسخ فرانكشتاين» (شارلي تريبالو ـ أ ف ب)