لا فائدةَ مِنَ القول:

«للنجاةِ بنفسي
سأقفلُ البابَ خلفي، وأُمضي ما بقيَ مِن ليلِ الحياةِ نائماً وَ وحيداً».
لا فائدةْ!...
فالعالَـمُ الذي أنتَ هاربٌ منهُ
يُقيمُ ويَشحذُ أنيابَهُ وأسلِحتَهُ
في تَلافيفِ دماغكَ وأحشاءِ قلبِك.
أبداً، لا فائدةْ!
29/1/2018

لأنّكَ أنت...

مِثلُكَ تُـخافُ ضِحكتُه،
وتُخافُ ضَـمَّـةُ مَـحَـبَّـتِه،
وتُخافُ الوردةُ التي بين أصابعِه.
لأنَّ «مِثلَكَ»:
في زَلَّـةِ صلاةٍ واحدة، يُحِبُّ جميعَ الناس؛
ويُبغِضُ جميعَ الناسِ... في ضربةِ عمىً واحدةْ.
مِثلُكَ يُخافُ، ويُؤذي.
30/1/2018