بعد أكثر من 18 عاماً في مجالي الفن والتلفزيون، حصل المنتج ورجل الأعمال ومقدّم البرنامج البريطاني سايمون كاول (58 عاماً)، أخيراً على نجمته الخاصة على ممرّ المشاهير في هوليوود.


خلال الاحتفال الذي حضرته مجموعة من الفنانين والأهل والأصدقاء والمعجبين، أعرب كاول عن سعادته العارمة، مستذكراً مسيرته المهنية التي عمل خلالها حكماً ومؤسساً لمسابقات المواهب، كبرنامج «ذا إكس فاكتور» في بريطانيا والولايات المتحدة، والنسختين البريطانية والأميركية من «غوت تالنت»، فضلاً عن تعاقد شركته «سايكو» المتخصصة في التسجيلات الفنية مع فرقتَيْ «وان دايركشن» و«فيفث هارموني»... وأكد سايمون أنّه «إذا كان هناك من يقول إنّ الشهرة أمر سيء. لا أعرف عمّ يتحدّث. إنّها أفضل شيء في العالم». (ريتش فيوري ــ أ ف ب)