إيمان حميدان

إنها حكاية عشق بطلاها نورا وكمال، أما أحداثها فتدور بين اسطنبول ودمشق وبيروت. في «خمسون غراماً في الجنة» (دار الساقي) لإيمان حميدان، تحاول البطلة مايا استجماع خيوط حكاية مزقتها الحرب بالاستناد إلى حزمة من الأوراق والصور القديمة التي عثرت عليها في قبو قديم. إنها ليست قصة ماض أو تاريخ انقضى، إذ إن تلك الأوراق قد تكون لها صلة بالحاضر وبالمستقبل.

سندس برهوم
تظلل الحرب السورية باكورة سندس برهوم الروائية «عتبة الباب» (هاشيت أنطوان ــ نوفل). تحفر الكاتبة في عمق الوجع السوري الجماعي والفردي. هكذا تطرح الرواية أسئلة تؤرق كل سوري لم يتورّط في وحل هذه الحرب، وخصوصاً الأمهات اللواتي يبحثن عن وسيلة أو مخرج لحماية أطفالهن. لكن جميع هذه الطرق تدفعها إلى عتبة باب الوطن، فهل تبقى أم تغادره؟

سيرج أودييه
ليس الكتاب دراسة إضافية حول أعمال مكيافيلي. يقدم «ميكيافيلي في النزاع والحرية» (الدار العربية للعلوم ناشرون) لسيرج أودييه قراءة ترتكز على موضوعة المنازعات السياسية والاجتماعية وفقاً للتفسيرات السياسية والاجتماعية التي ظهرت في القرن العشرين. وهي موضوعات كان رهانها الأساسي التفكير حول العلاقة بين النزعة الجمهورية والنزعة الليبرالية تفكيراً مغايراً يولي أهمية أولى لدور الحرية فيها.

جوزف فان أس
الجزء الثاني من «علم الكلام والمجتمع في القرنين الثاني والثالث للهجرة» صدر أخيراً عن «منشورات الجمل» (ترجمة: محيي الدين جمال بدر، ورضا حامد قطب). يبحث شيخ المستشرقين الألمان فان إس في موسوعته، في تاريخ الفكر الديني والاجتماعي والسياسي في القرنين الثاني والثالث للهجرة، مقدماً مجموعة من المفاهيم والمواضيع والأطروحات حول العلاقة الجدلية بين اللاهوت والمجتمع.

محمود عبد الغني
يبحث محمود عبد الغني في نصوص السيرة الذاتية في الأدب العربي القديم «ذخيرة الذات ــ نصوص السيرة الذاتية في الأدب العربي القديم» (منشورات ضفاف/ الاختلاف). وفيما تعرّضت السيرة الذاتية للإنكار كجنس أدبي، يسعى الكاتب المغربي إلى الوقوف على الحقيقة الأدبية والفلسفية لهذا الجنس الأدبي في القرون العربية القديمة، فيما يتعمق في موضوع رغبة تأريخ المرء لذاته.

ميادة العسكري
تمتد ذاكرة «في حديقة الملك» (شركة المطبوعات للتوزيع والنشر) من تأسيس المملكة العراقية إلى يومنا هذا. تأخذنا ميادة العسكري إلى جولة في أروقة الذاكرة العراقية عبر حكايات عن تأسيس البلاد تعود إلى الذاكرة الشخصية لعائلتها. تتقاطع هذه الذاكرة العامة للبلاد مع حكايات عن شارع الرشيد ومقاهي بغداد العباسية وعن جوامعها وقبابها وكنائسها، في زمن كانت الطائفة فيه لا تزال ملكاً شخصيّاً.