قُتل جنديان أميركيان على الأقل، وأصيب ما يزيد على عشرة أشخاص جراء قصف صاروخي استهدف معسكر التاجي قرب العاصمة العراقية بغداد.

ونقلت وسائل إعلام أميركية، بينها وكالة «أسوشييتد برس» عن مسؤولين أميركيين، أن حصيلة القصف الأولية كانت 3 قتلى بينهم جنديان أميركيان وبريطاني، إلى جانب إصابة 10 أشخاص على الأقل.
وقال المتحدث باسم الجيش الأميركي في العراق، مايلز كاجينز، عبر «تويتر» إن «أكثر من 15 صاروخاً صغيراً أصاب معسكر التاجي في العراق»، من دون ذكر أي تفاصيل.
بالتوازي، وبعد الإعلان غير الرسمي عن القتلى، استهدفت غارات جوية محيط مدينة البوكمال على الحدود السورية العراقية، من دون أن يتضح مباشرة مصدر أو أهداف تلك الغارات، ولا حصيلتها.
وكان الجيش العراقي قد أعلن أن عشرة صواريخ «كاتيوشا» سقطت اليوم على قاعدة التاجي التي تؤوي جنوداً أميركيين، مضيفاً أن القصف لم يسفر عن إصابة أي شخص ولم يحدث أضراراً.