السودان: المهدي يدعو البشير إلى الرحيل


دعا رئيس الوزراء السوداني الأسبق، الصادق المهدي، نظام الرئيس عمر البشير إلى الرحيل، مشدداً في الوقت نفسه على نبذ العنف والعمل السلمي لتغيير النظام. وأعلن زعيم حزب الأمة المعارض أمام حشد غير عادي ضم الآلاف في أم درمان، أن حزب الأمة «قرر التعبئة من أجل رحيل نظام الاستبداد والفساد».
واقترح المهدي أن ينفذ برنامج قومي لخلاص الوطن «رئيس وفاقي يقود حكماً قومياً لفترة انتقالية إلى أن يوضع الدستور وتجرى انتخابات عامة».
من جهة أخرى، أجرى نائب رئيس جنوب السودان رياك مشار في الخرطوم، أمس، محادثات مع نظيره السوداني علي عثمان طه لتهدئة التوترات التي نجمت عن تصريحات الرئيس السوداني عمر البشير، الذي هدد بوقف حركة نقل النفط من جنوب السودان عبر أراضي بلاده.
(أ ف ب)

الصومال: توقيف زعيم حركة «الشباب المجاهدين»

أوقفت قوات الأمن الحكومية الصومالية الزعيم التاريخي لحركة «شباب المجاهدين» الصومالية، الشيخ حسن عويس، نهاية الأسبوع عند نزوله من الطائرة في مطار العاصمة مقاديشو. وحطت طائرة عويس آتية من أدادو كبرى مدن منطقة هيمان وهيب التي تتمتع بحكم ذاتي. وكان الزعيم الإسلامي قد لجأ إليها بعد مواجهات الشهر الحالي مع فصيل منافس من الشباب في ميناء براوي. وبحسب أحد المقربين منه، فقد قبل عويس القدوم الى مقديشو بعد وعد بمفاوضات مع الحكومة. وتم إرسال طائرة خاصة من العاصمة الصومالية لجلبه مع عدد كبير من أفراد قبيلته النافذة.
(أ ف ب)

الإكوادور: «حل» قضية سنودن بيد روسيا

أعلن رئيس الإكوادور رافاييل كوريا أن «حل» قضية الأميركي إدوارد سنودن العالق في منطقة الترانزيت بمطار موسكو والمطلوب في الولايات المتحدة بتهمة التجسس هو «في أيدي السلطات الروسية». وأوضح كوريا، في مقابلة مع تلفزيون أورومار الإكوادوري، أنه «للنظر في طلب اللجوء الذي تقدم به (سنودن) يجب أن يكون على الأراضي الإكوادورية. وفي الوقت الراهن، إن الحل، أن وجهة سنودن هي في أيدي السلطات الروسية».
(أ ف ب)