المونديال مساحة للتسويق والتنافس بين المنتجات الرياضية المختلفة على وجه التحديد، إذ كما يفضّل الاتحاد الآسيوي عدم منح شركة «أديداس» أي مساحة إعلانية ولو بطريقة غير مباشرة لأنه يرتبط بعقدٍ رعائي مع المنافس «نايكي»، ستكون الآية معكوسة في كأس العالم 2014 حيث تعتبر «أديداس» من الرعاة الأساسيين.

من هذا المنطلق، لم يهضم مسؤولو الاتحاد الدولي ما فعلته المطربة البرازيلية كلوديا ليتي التي شاركت في الحفل الغنائي الذي سبق مباراة الافتتاح بين منتخبي البرازيل وكرواتيا، وذلك عندما التقطت صورة بقميص فريق برشلونة الإسباني.

صحيفة «سبورت» الكتالونية الموالية لبرشلونة سارعت الى نشر تفاصيل الخبر، حيث أوردت أن المطربة البرازيلية، خلال حديثها الى مراسلي وسائل الإعلام، أول من أمس، طلب منها أحد الصحافيين الإسبان التقاط صورة بقميص برشلونة، وقد لبّت هذه الدعوة بكل سرور. وأشارت الصحيفة الى أن هذه الخطوة قوبلت بإدانة شديدة من قبل مسؤولي «الفيفا» لأنها وضعتهم في موقف محرج أمام الرعاة الأساسيين، وخصوصاً شركتي طيران الإمارات و«أديداس»، إذ يحمل قميص «البرسا» شعار شركتين منافستين هما «نايكي» وقطر للطيران.