أعلن الأردن خلال المنتدى الاقتصادي العالمي حول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في البحر الميت، توقيع اتفاقيات وإطلاق مشاريع وفرص استثمارية جديدة في الأردن بقيمة إجمالية تقدّر بنحو 27 مليار دولار في مختلف القطاعات.


وتم توقيع العديد من الاتفاقيات وإطلاق مجموعة مشروعات تبلغ قيمتها قرابة 7 مليارات دولار أميركي.
كما تم إعلان فرص استثمارية جديدة بقيمة 20 مليار دولار في قطاعات الطاقة والطاقة المتجددة، والنقل، والمياه، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والبنية التحتية، والتطوير الحضري، والسياحة.
وكانت الحكومة الأردنية أطلقت، يوم 11 مايو/ أيار الجاري، خطة اقتصادية بعنوان: "وثيقة الأردن 2025: رؤية واستراتيجية وطنية"، بهدف تحسين السياسة المالية والنقدية ودعم تنافسية الاقتصاد وتطوير الإنتاج المحلي وتحقيق التنمية الشاملة في غضون عشر سنوات. وتفترض هذه الوثيقة مشهدين، الأول متحفظ يتوقع نمواً معتدلاً، ولكن متواصلاً يصل في نهاية السنوات العشر إلى نحو 4.8% بالأسعار الثابتة، أما الثاني، فأكثر تفاؤلاً، لكن يتسم بالواقعية، بحيث يتوقع نمواً في حدود 7.5%، إضافة إلى خفض معدل البطالة وتقليص الدين العام إلى 47% بحلول 2025.