Revolt


■ (12/4 ـ س: 20:30)
مسرح «بيريت»
الدعوة إلى التحرر تشكّل الثيمة الأساسية لـ Revolt للكوريغراف البلجيكي تيري سميتس (فرقة Cie Thor) الذي حل مراراً على «بايبود». العرض العالمي الأول للعمل سيكون في بيروت، تؤديه الراقصة الأوسترالية نيكولا ليهي منفردة على المسرح، مؤكدة على ضرورة العصيان والتمرد. تجسّد من خلال حركاتها استعارة للقيود والسلطات المفروضة على جسد المرأة في كل المجتمعات.

Rising

■ (17 و18/4ــ س:20:30)
مسرح «المدينة»
إنه أحد أهم العروض المنتظرة في المهرجان. شارك في تصميم Rising ثلاثة من أبرز مصممي الرقص في العالم، هم: سيدي العربي الشرقاوي، راسل ماليفنت وأكرم خان، ويقدّمه الراقص البريطاني/ الآسيوي آكاش أوديردا. يقسم العرض إلى أربعة أقسام ويستند بشكل أساسي إلى الرقصات الهندية الكلاسيكية وأنماط أخرى. يسعى آكاش بحركاته المدهشة إلى اكتشاف طرق ولغات جسدية جديدة.


Gerro, Minos and Him

■ (19/4 ــ س: 20:30)
مسرح «المدينة»
إنه عمل ديناميكي. العرض السويدي الذي صممه ويؤديه ألون مارشال وسيمون تانغي وروجير سالا رينر من فرقة PROPAGANDE C يجمع ثلاثة رجال، داخل غرفة واحدة. تنطلق الحركات حين يقررون معاً إيجاد طريقة لصرف الوقت. هنا تبدأ مساحة اللعب، ومعها مرحلة التحوّل والتبدل في أجسادهم وفي علاقاتهم معاً. يلجأون إلى الخيال لخلق فضاءات افتراضية خارج مساحة الغرفة.

Exuviae

■ (25/4 ـــ س:20:30)
مسرح «المدينة»
يجمع Exuviae (فرقة SINE QUA NON ART الفرنسية) الذي صممه ويؤديه كريستوف بيرانجيه وجوناثان برنلاس ديسكو، بين اللغة البصرية والجسدية والبحث العلمي، ليستثير موضوع السلخ، أو قشر الجلد لدى الحيوانات. خلال العرض، يتداخل الجسدان مع مادة الشمع على الخشبة. هكذا تتبدل أشكال الشمع بين الجمود والسيلان، بالتفاعل مع جسدي الراقصين وتنفسهما ووزنهما.

This Is Concrete

■ (15/4 ــ س: 20:30)
مسرح «بيريت»
This Is Concrete هو عنوان العرض الألماني الذي يعدّ ثمرة تعاون بين الكوريغرافيين والراقصين جفتا فان دينتر وتياغو غراناتو، اللذين يقدمانه معاً أيضاً. كما تتداخل الأحجار الاسمنتية في البناء، يتداخل جسدا الراقصين في حركات لامنقطعة، حيث تتهاوى الحدود بينهما. وإلى جانب الرقص، يذهب الجسدان في هذا العرض نحو ممارسات اجتماعية أخرى كالأكل والمحادثة والجماع.