أعلنت الحكومة البريطانية، اليوم، أن جميع أفراد الوفد الهندي المشارك في قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى، في لندن، عزلوا أنفسهم، بعدما أكدت الفحوص إصابة اثنين منهم بوباء «كورونا»، ما أثار فزعاً بين المشاركين.


في هذا السياق، قال مسؤول بريطاني: «جاءت نتائج فحوصات اثنين من أعضاء الوفد إيجابية، لذلك يعزل الوفد بكامله نفسه الآن»، لافتاً إلى أنه تم عقد القمة بعد فرض مجموعة صارمة من إجراءات مكافحة «كورونا»، من ضمنها إجراء فحص يومي لجميع الوفود.

من جهته، أعلن وزير الخارجية الهندي، سوبراهمانيان جايشانكار، أنه سيشارك في الاجتماعات عن بعد كإجراء احترازي، فيما لم تُظهر الفحوص إصابته.

على إثره، كتب جايشانكار على «تويتر»: «علمنا أمس أننا خالطنا حالات يُشتبه في إصابتها بـ«كورونا». وكإجراء احترازي وحرصاً على الآخرين، قررت المشاركة في الاجتماعات عن بعد، وهذا ما سيحصل في ما يتعلق باجتماعات مجموعة السبع اليوم».

وهذا الاجتماع بين وزراء خارجية الدول السبع، الذي بدأ أمس، هو اللقاء الحضوري الأول بينهم منذ أكثر من سنتين بسبب الجائحة، ضمن إجراءات وقائية مشدّدة.
(رويترز)