أوصت سلطات الصحة الأميركية، اليوم، بتجميد استخدام لقاح «جونسون آند جونسون» المضاد لـ«كورونا» من باب «الحرص الزائد»، في وقت تحقق بشأن أي رابط محتمَل بينه وبين حالات تجلّط في الدم، وفق ما أفادت جهة ناظمة.


وأكدت إدارة الغذاء والدواء الأميركية FDA، عبر «تويتر»، أنها ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها CDC، تقيّمان «الأهمية المحتملة» لـ6 حالات تم تسجيلها لتجلّطات نادرة من نوعها في الدم، لدى مرضى تلقوا اللقاح. وأضافت «نوصي بالتجميد إلى أن يتم استكمال هذه العملية».

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا