بنك بيبلوس يطلق MONEYSMART

يستكمل بنك بيبلوس، للسنة الثالثة على التوالي، دورات MONEYSMART التدريبية التي تتمحور حول التثقيف المالي والمصرفي، وتستهدف الشباب الذين تراوح أعمارهم بين 20 و25 عاماً. وستعقد دورات 2019، التي تنظمها شركة Eventa، في جبل لبنان والجنوب والشمال وبيروت، خلال أشهر نيسان وأيار وحزيران من العام الجاري في جامعات مختلفة. أقيمت الدورة الأولى في 6 و7 نيسان الجاري في جامعة سيدة اللويزة في زوق مصبح، وتقام الدورة الثانية في 13 و14 نيسان في الجامعة اللبنانية الدولية في صيدا.


ندى الطويل، مديرة مديرية الإعلام في مجموعة بنك بيبلوس، أشارت إلى أن «الشبان والشابات الذين يشاركون في دورات بنك بيبلوس التدريبية سيصبحون قادرين على وضع ميزانياتهم وعلى الادخار والاستثمار وإدارة أموالهم، والتخطيط لحياتهم المهنية والشخصية». تجدر الإشارة إلى أن دورات MONEYSMART جزء من برنامج التثقيف المالي الذي أطلقه المصرف عام 2015. وقد أقيمت حتى اليوم ثماني دورات تدريبية مكّنت نحو 600 مشارك ومشاركة في بيروت وطرابلس وصور وزحلة والشوف وصيدا من تعلّم مهارات حياتية أساسية على أيدي مدربين ومتحدثين من مستوى رفيع.

«الإنجاز مدى الحياة» من «فيزا» لجوزف طربيه
منحت شركة «فيزا» العالمية رئيس مجلس الإدارة المدير العام لمجموعة الاعتماد اللبناني، جوزف طربيه، جائزة «الإنجاز مدى الحياة» LifeTime Achievement Award «تقديراً لدوره المتميّز في تحديث العمل المصرفي والمالي، وإرساء أنظمة وآليات سمحت بتطوير نشاطات البطاقات في الصناعة المصرفيّة في لبنان والشرق الأوسط».


وقد كُرّم المحتفى به في حفل أقيم في المقر الرئيسي للبنك، في حضور الرئيس الإقليمي لمنطقة وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في «فيزا» أندرو توري وعدد كبير من مديري الشركة والمصرف. طربيه عبّر عن اعتزازه «بالمحطات المهمة التي ميّزت الشراكة بين الاعتماد اللبناني وشركة فيزا العالمية، ومهّدت الطريق لتطوير وتحديث آليات الدفع بواسطة البطاقات المصرفية في لبنان»، فيما أشار توري إلى أن الشراكة بين الطرفين تمتد لأكثر من 30 عاماً، مذكّراً بأن الشركة «عيّنت عام 2010 مصرف الاعتماد اللبناني الوكيل المعتمد لتقديم خدمات تسوية المدفوعات لبطاقات فيزا العالمية الى المصارف اللبنانية».

الحملة الوطنية للتوعية من مخاطر الألغام
برعاية قائد الجيش العماد جوزف عون وحضوره، أطلق المركز اللبناني للأعمال المتعلقة بالألغام التابع للجيش اللبناني الحملة الوطنية التذكيرية للتوعية من مخاطر الألغام والقنابل العنقودية والذخائر غير المنفجرة، بالشراكة مع بنك لبنان والمهجر، وبالتعاون مع اللجنة الوطنية للتوعية من مخاطر الألغام.


أقيم حفل الإطلاق في 4 نيسان الجاري في المدرسة الإقليمية لنزع الألغام داخل ثكنة سعيد الخطيب في حمانا. وأعرب رئيس مجلس الإدارة، المدير العام لبنك لبنان والمهجر، سعد أزهري عن «فخرنا بأن يكون البنك اللاعب الأول من القطاع الخاص في تبنّي هذه القضية الوطنية، وفي إطلاق حملات التوعية حول مخاطر الألغام والقنابل العنقودية. وينبع ذلك من الأهمية العالية التي يُعطيها البنك لنشاطاته في المسؤولية الاجتماعية، ومن دوره العملي عبر إطلاقه برنامج «بلوم عطاء» عام 2010».

الذكاء الاصطناعي في قصر الصنوبر
أقامت السفارة الفرنسية والمركز الفرنسي في لبنان، في قصر الصنوبر في بيروت، بالتعاون مع البنك اللبناني الفرنسي، ندوة مع المفكّر والباحث في الذكاء الاصطناعي عضو المعهد الجامعي في فرنسا ورئيس لجنة الأخلاقيات في المجلس الوطني للبحوث العلمية، جان - غابرييل غاناسيا، حول «نهضة الذكاء الاصطناعي وضماناته وآثاره الاجتماعية».


وتطرق غاناسيا في الندوة إلى التعلّم الآلي (Machine Learning) والتعلّم العميق (Deep Learning) وكيفية معالجة البيانات الضخمة (Big Data) وغيرها، وعدّد الأسباب الاقتصادية التي جعلت من معالجة البيانات الضخمة حاجة حتميّة. وأشار إلى استخدام الذكاء الاصطناعي في التصميم التشاركي والبحث عن المعلومات والصحة والتفاعل بين الإنسان والآلة، وبخاصة مع روبوتات الدردشة (agent conversationnel) والصناعة والتكنولوجيا المالية وفي إنتاج المركبات والأسلحة المستقلة. كذلك استعرض موضوع التفرّد التكنولوجي الشائع اليوم في الولايات المتحدة، والنظرة المستقبلية إلى ما بعد الإنسانية التي تنتج منه، مميّزاً الذكاء الاصطناعي بتعريفه الكلاسيكي، عن الذكاء الاصطناعي القوي أو الذكاء الاصطناعي العام.