انعقدت في فندق هلتون حبتور غراند، بين 2 و4 نيسان الجاري، أعمال مؤتمر القمة الدولية الخامسة للنفط والغاز في لبنان. وأكد رئيس هيئة إدارة قطاع البترول وليد نصر، قائلاً: «إننا على موعد قبل نهاية عام 2019 مع حفر أول بئر استكشاف في البلوك رقم 4 وبعده البلوك رقم 9. ونأمل أن نعلن أمامكم، في هذا المؤتمر العام المقبل، أول اكتشاف في البحر اللبناني». وأعلن نصر «أن اهتمام الشركات العالمية لا ينحصر فقط في قطاع التنقيب البحري، لكنه أيضاً يصل إلى مشاريع استيراد الغاز الطبيعي المسال لتزويد معامل الكهرباء، وقد أصبحنا في المراحل الأخيرة من تقييم عروض الشركات قبل رفع التقرير النهائي إلى مجلس الوزراء».

وقد شهد المؤتمر جلسات عدة تناولت مواضيع تتعلق بقطاع البترول ومستقبله الواعد في لبنان، ومداخلات تقنية متعددة تطرقت إلى قضايا التحول الرقمي في قطاع النفط والغاز، والتطورات الجيولوجية والتكنولوجية المستحدثة في القطاع وتأثيرها بصناعة النفط والغاز اللبنانية. وخصص المؤتمر يوماً كاملاً للإضاءة على تقنيات صناعة النفط.