عرض تقرير صدر عن مصرف لبنان بعنوان "دراسة حول أداء القطاعات الاقتصاديّة" للفصل الثاني من عام 2014 الماضي نتائج الإحصاءات المتعلّقة بعددٍ من المؤشّرات الاقتصاديّة استناداً إلى آراء مدراء الشركات لجهة أداء شركاتهم. يرتكز تقييم كلّ مؤشّر إلى "حصيلة آراء" تمثّل الفرق ما بين نسبة المدراء الذين أشاروا إلى تحسّن في المؤشّرات المطروحة ونسبة الذين يرون تراجعاً فيها.


وفي التفاصيل، أظهرت حصيلة الآراء المتعلّقة بإنتاج القطاع الصناعي، بحسب التقرير تراجعاً سلبياً بلغ 9% خلال الفصل الثاني من عام 2014 مقارنةً بـ 8% خلال الفصل الأوّل من العام نفسه و5% في الفصل الثاني من عام 2013.
في المقابل، تحسّن مؤشّر إجمالي الطلب تحت خانة أداء القطاع الصناعي بشكلٍ طفيفٍ إلى 9%، مقابل 10% خلال الفصل الأوّل من عام 2014، في حين تدهور مؤشّر الطلب من الخارج في القطاع الصناعي إلى 22%.
يجدر ذكر أنّ حصيلة الآراء المتعلّقة بحجم الاستثمارات في القطاع الصناعي قد انخفضت إلى نسبةٍ سلبيّة بلغت 3%.
أمّا لجهة أداء القطاع التجاري، فقد سجّلت حصيلة آراء مدراء الشركات المتعلّقة بحجم المبيعات المحقّقة خلال الفصل الثاني من عام 2014 تحسّناً بنسبة 11%. ففي الفصل الأوّل من عام 2014 كانت النسبة 8%. أمّا في ما يختصّ بقطاع البناء والأشغال العامّة، فقد تقلّصت حصيلة آراء مدراء الشركات لجهة "مجمل الأعمال" وقطاع "البناء" إلى 22% و18% بالتتالي، في مقابل 14% لكلٍّ منهما في الفصل الأوّل من عام 2014.
الى ذلك، تراجعت حصيلة الآراء لجهة "الأشغال العامّة" إلى 24% في الفصل الثاني من عام 2014، من 19% في الفصل الأوّل من العام نفسه.