ركوب الدراجات الهوائية


● عندما تمارس هواية ركوب الدراجة الهوائية، يمكنك اكتشاف أثينا من زاوية مختلفة. ويمكنك أيضاً أن تستمتع بالتجول في وسط المدينة، وفي الشوارع التي تنخفض فيها حركة المرور وحيث الأرصفة الواسعة مخصصة للمشاة. يمكنك أيضاً أن تحظى بفرصة التعرف إلى أحياء أثينا القديمة المعتقة الجدران.

أماكن غنية بالتنوع الثقافي والطبيعي والموسيقي

● استمتع بالتنزه في الساحة المغطاة بالأشجار في شارع آبيتو، وهي ساحة غير ظاهرة على الرغم من أنها لا تبعد عن ساحة سينتاغما في وسط مدينة أثينا سوى بضع دقائق مشياً على الأقدام. وتحفل شوارع أثينا بالفرق الموسيقية من موسيقى الجاز وغيرها. ويعزز الدعم الذي يحظى به المنتجون المحليون على نطاق صغير في مقهى أكاندونا، إقامة المعارض التجارية. وإذا كنت من محبي موسيقى السول، والجاز والفانك يمكنك الذهب إلى كافيه "بلو بير" حيث ستستمع إلى أجمل الإيقاعات التي يعزفها كريس سبينز.

الشوارع المزخرفة بالأعمال الجدارية

● يشتهر سكان أثينا بولعهم في رسم الجداريات في الشوارع بمختلف الألوان، حيث قادت التحديات الاقتصادية التي تمرّ فيها البلاد إلى توليد طاقة لديهم ترجموها في مثل هذه الابتكارات. ويوجد الآن نحو 2,000 رسم غرافيتي جداري وفنانين اتخذوا من أي جماد خارجي لوحة يرسمون عليها إبداعاتهم.


الثقافة المعاصرة

● إن زيارة المركز الثقافي أوناسيس الواقع في جادة سيغرو – التي تبعد سبع دقائق فقط عن وسط مدينة أثينا، توفر لك فضاءً ثقافياً رحباً، وتعرفك إلى أصالة الثقافة في أثينا الممزوجة باللمسة الجمالية التي يمتاز بها سكان المدينة.

وجهة مفضلة للسفر منفرداً

● كشفت دراسة أجرتها أخيراً مؤسسة UK’s 101 Holidays وشملت 100,000 حجوزات عطلات، أن اليونان هي الوجهة المفضلة بالنسبة إلى البريطانيين للسفر بشكل منفرد. لذلك فاليونان هي المكان المثالي الذي يمكنك زيارته وحدك. قم بحجز عطلة نهاية الأسبوع الخاص بك في أثينا، ومن خلال الترحيب الذي ستلاقيه من قبل السكان المحليين ستدرك فوراً السبب الذي جعل من المدينة مكاناً مفضلاً للسفر وحدك. قم بنزهة تعليمية انتقائية يوفرها "بيج أوليف سيي وولكس". تعرّف إلى خفايا المطبخ اليوناني من خلال المطاعم الخلفية في الشوارع، وقم بزيارة لمتحف بيناكي في حي بيريوس سانت قبل حضور العرض الحي "مانو ديانغو" الذي سيقام في 7 آذار في حي غازيريت.