استقال مستشار لرئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، هو صمويل كاسومو، بعد نشر تقرير لــ«لجنة التباينات العرقية والإثنية» يُنكر وجود «عنصرية هيكلية» في بريطانيا.


ووفق المتحدث باسم الحكومة، سيغادر كاسومو، وهو من ذوي البشرة السمراء، منصبه في أيار، «كما هو مخطط منذ عدة أشهر».

وفي السياق، أورد موقع «بوليتيكو»، أن كاسومو استقال الأسبوع الماضي، وأبلغ زملاءه، صباح أمس، مع صدور التقرير، الذي أٌعدّ بطلب من الحكومة.

وكانت شبكة «بي بي سي» البريطانية، نشرت أن كاسومو ينوي الاستقالة نتيجة ضغوط «لا تُحتمل» في «داونينغ ستريت»، مقر الحكومة البريطانية.

وخلص التقرير إلى أنه «لا وجود لعنصرية مؤسّسية» في المملكة المتحدة، واعتبر أن «أغلب الفوارق (...) لا تعود جذورها إلى العنصرية».

وأثار التقرير المكوّن من 24 صفحة غضب ناشطين ضد العنصرية وحزب «العمال» المعارض.