أعلنت وزارة الصحة المصرية، اليوم الجمعة، رصد أول إصابة بفيروس «كورونا» الجديد داخل البلاد لوافد أجنبي.

وأفادت الوزارة، في بيانٍ، بأنها أبلغت منظمة الصحة العالمية بالحالة وتم اتخاذ كل الإجراءات الوقائية، مشيرة في الوقت نفسه إلى أنه تم «عزل الحالة في أحد المستشفيات، وتجرى متابعتها صحياً»، من دون الإشارة إلى تفاصيل عن هويتها.
وأضافت الوزارة إنها اتخذت كذلك إجراءات وقائية حيال المخالطين للحالة من خلال إجراء تحاليل لازمة جاءت سلبية، كما تم عزلهم ذاتياً في أماكن إقامتهم كإجراء احترازي لمدة 14 يوماً. ولم توضح الوزارة الآلية التي تم وفقها رصد الحالة وتشخيصها.
وتعدّ مصر الدولة العربية الثانية التي تسجل حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد، بعد الإمارات التي رصدت حتى اليوم 8 حالات.