◄ أسرة مسلسل «الشحرورة» موجودة حالياً في الجولان، حيث تصوّر مشاهد طفولة صباح. ولجأ فريق العمل الذي يخرجه أحمد شفيق إلى الهضبة السورية، نظراً لعدم وجود قرية تشبه تلك التي نشأت فيها المغنية اللبنانية في لبنان. من جهة أخرى، لا تزال النقاشات دائرة في كواليس العمل، لحسم اسم الممثلَيْن اللذين سيجسّدان شخصيتي رشدي أباظة وسامية جمال...


◄ أعلن الإعلامي المصري الشهير حمدي قنديل تأسيس مؤسسة صحافية جديدة تحمل اسم «الحرية». ومن المتوقّع أن تطلق هذه المؤسسة جريدة يومية خلال شهر حزيران (يونيو) المقبل، يرأس تحريرها الصحافي عبد الله السناوي. وكان هذا الأخير قد قدّم استقالته من إدارة جريدة «العربي» الناطقة بلسان الحزب الناصري.

◄ بعد خماسيّته اليتيمة «وصية أب» على «المنار»، يبدو أن مشروعاً درامياً جديداً سيجمع بين الكاتب مروان نجّار وقناة المقاومة والتحرير. سيبصر هذا التعاون النور على شكل خمسة أفلام تلفزيونيّة، يؤكد نجّار أنها «بعيدة عن الوعظ والتبشير»، وستنفذ عبر «مركز بيروت الدولي للإنتاج الفني». باكورة الأعمال ستحمل عنوان «قرب الحبيب» حول حقوق الآباء وعقوق الأبناء، وتطرح قصة أب قدم كل شيء لولديه، وكان نصيبه منهما الجفاء. وقد رشح نجّار للدور الممثل اللبناني رفيق علي أحمد.

◄ أطلقت السلطات السورية أمس سراح صحافيين من تلفزيون «رويترز» بعد يومين من احتجازهما. وقالت المعدة التلفزيونية آيات بسمة وزميلها المصوّر التلفزيوني عزت بلطجي في اتصال مع زملائهم أنّهما عبرا الحدود باتجاه لبنان وكلاهما في حالة جيدة.