◄يحاور جان عزيز الليلة في «بلا حصانة» (otv ــ 20:30) رئيس «حزب التوحيد العربي» وئام وهاب. ماذا سيقول الأخير عن التسوية في سوريا؟ وكيف يقرأ انعكاساتها في لبنان؟ ما هو موقفه من سياسة النأي بالنفس وإعلان بعبدا؟ ماذا عن الأمن الذاتي والأمن المهتز، وهل بدأت معركة التمديد الرئاسي؟


◄ كشفت النجمة الاميركية مادونا (53 عاماً) أنها عقدت خطوبتها على حبيبها الجزائري الاصل ابراهيم زايباط الذي يبلغ 25 عاماً. وأكدت بعض المصادر المقرّبة من مادونا أنها سعيدة بهذا الارتباط، ولم تستطع إخفاء الخبر، لافتة إلى أنها تريد «أن يعرف الجميع أنها ستتزوّج من الرجل الذي تحبّه».

◄ بدأت سلاف فواخرجي تصوير دورها في فيلم «بانتظار الخريف» بإدارة المخرج جود سعيد. وتؤدي الممثلة السورية دور «كابتن» فريق كرة طائرة نسائي يطمح لنيل الكأس رغم كل الظروف التي تعيشها سوريا. وتظهر فواخرجي بإطلالةٍ جديدة قد تبدو غير مألوفة لعشّاق النجمة السورية. ويوجز صنّاع الفيلم قصّته على أنها «حكاية وطن.. ودعوة للحياة» (إنتاج المؤسسة العامة للسينما عن سيناريو مشترك بين جود سعيد، وعبد اللطيف عبد الحميد، بالتعاون مع الكاتب علي وجيه، وبطولة عبد اللطيف عبد الحميد، سلاف فواخرجي...) ويصوَّر الشريط بشكل أساسي في الساحل السوري.

◄ في لقاء فني بين نجمتين تنتميان إلى جيلين مختلفين، تستضيف كارمن سليمان الفائزة بلقب الموسم الأول من Arab Idol، مغنيتها المفضّلة أنغام، ضمن حلقة من برنامج «محبوبي أنا» (الليلة 21:30_ mbc1).

◄ تعرّضت دنيا سمير غانم لانتقادات بسبب أغنيتها الجديدة «واحدة تانية خالص» (كلمات أمير طعيمة وألحان وتوزيع مادي) التي تعبّر فيها عن انصياعها الأعمى لحبيبها. فيما تجاوز عدد مستمعي الاغنية عبر اليوتيوب حاجز المليون ومئة الف مشاهدة خلال 5 أيام فقط من طرحها. علماً أن الالبوم الاول للممثلة سيطرح قبل نهاية الشهر الجاري.

◄ تستضيف القاهرة اليوم المؤتمر الصحافي الخاص ببرنامج The Winner (الرابح هو) قبل أيام من بث أولى حلقاته مساء الخميس عبر محطات: «الحياة» و«دبي» و lbci. فيما يتوقع أن يحضر عدد من النجوم المشاركين في البرنامج المؤتمر كشيرين عبد الوهاب ومحمد حماقي.

◄ نفى كاظم الساهر المعلومات التي تردّدت عن انضمامه إلى مسلسل «مدرسة الحب». وأكّد أنه لن يفكّر في خوض تجربة التمثيل.

◄ يحلّ خالد الهبر الليلة ضيفاً على برنامج «بيت القصيد» (20:30_ الميادين) الذي يقدّمه زاهي وهبي. قد تحرجه أسئلة صديقيه الشاعر والناقد إسكندر حبش والفنان سامي حواط، وقد يواجهه ابنه ريان بسؤال عن الندم. فهل سيجيب بصراحة؟