«اسمها فلسطين» هي سلسلة تلفزيونية أسبوعية من إحدى عشرة حلقة، يناقش كلّ منها ملفاً معيّناً تحت عنوان واضح بإيقاع سريع ورشيق. تنطلق السلسلة عند الثامنة من مساء غدٍ الأحد على «الميادين»، وتتناول التحوّل النوعيّ والمنعطَف التاريخيّ الذي أدّت إليه معركة سيف القدس وما رافقها من انتفاضة شعبيّة في الضفة الغربيّة والقدس المحتلّة والأراضي الفلسطينيّة المحتلّة عام 48.

تعتمد السلسلة المرتقَبة «الحوار المعمّق» في السياسة والميدان والشارع، وتحلّل أبعاد ما حصل وآفاق المرحلة المقبلة مع ضيوف متخصّصين ومتنوّعين، وفق ما تؤكّد قناة «الواقع كما هو».
كما أنّها تناقش الهزيمة الإسرائيلية وأبعادها العسكريّة والسياسيّة، وتدخل في تفاصيل تقنيّة لتظهر الأداء العسكري العالي للمقاومة الفلسطينية وتطوّر قدراتها العسكرية.
من بين الأسئلة التي ستطرحها، نذكر: كيف أعادت المواجهة رسم الخريطة السياسية؟ وما هي العوامل التي أسهمت في خلق الهوية الفلسطينيّة الجامعة من جديد؟ وكيف توحّدت الهتافات والمواقف واقتربت الجغرافيا؟
يتركّز الحوار على مشروع المقاومة باعتباره «الأكثر شعبيّة وقبولاً بنظر الفلسطينيين والعرب» كما أظهرت المواجهة الأخيرة، وأنّ إنجاز تحرير فلسطين لم يعُد مجرّد حلم أو حالة رومانسية غير واقعيّة بل «بات ممكناً وقريباً». كذلك، تتطرّق «اسمها فلسطين» إلى تحوّلات الرأي العام العالمي، والتبدّلات على مستوى السياسة العالمية والعلاقات الدولية.

«اسمها فلسطين»: بدءاً من غدٍ الأحد ــ الساعة الثامنة مساءً على «الميادين»