في حلقة يوم غدٍ الخميس من برنامج «في فلك الممنوع» على قناة «فرانس 24» الناطقة بالعربية، تأخذ ميسلون نصّار المشاهدين في رحلة إلى عالم المتعة الجنسية للنساء. عالم مجهول ومطموس ومحرّم اجتماعياً، ظلّ قيد الإهمال الطبي والعلمي لعصور طويلة. فلماذا تُظلم النساء على هذا الصعيد؟ وما الذي يجعل من رغباتهن الجنسية «عيباً» و«حراماً»؟ ما هي تبعات الجهل المتعلّق بأجساد النساء؟ وهل ستتمكّن المجتمعات الحديثة من تحرير متعة المرأة من ثقافة المحرّمات؟ أسئلة كثيرة في هذا الملف تطرحها نصّار على ضيفتها من لبنان الطبيبة المتخصّصة في علم الجنس ساندرين عطالله (الصورة)، ومن المغرب رئيسة ومؤسِّسة جمعية «أكواريوم» نعيمة زيطان، وغيرهما. تتضمّن الحلقة أيضاً استطلاعاً لآراء المواطنين في أكثر من دولة عربية، وتقريراً حصرياً وخاصاً بـ «فرانس 24» (إعداد ثمين الخيطان ــ رسوم إخبارية عادل قسطل). علماً بأنّ ميس وزني أسهمت في إعداد الحلقة التي أنتجتها وأخرجتها سلمى بونجرة.


* «في فلك الممنوع ــ المتعة الجنسية لدى المرأة: كنز مطموس!»: غداً الخميس ــ الساعة 17:10 بتوقيت بيروت على «فرانس 24»

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا