في 29 تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي، يقيم «المتحف الفلسطيني» (بالشراكة مع مؤسسة الرؤيا الفلسطينية ــ مشروع منصة Y+) على حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي لقاءً في إطار «استكشاف الأعمال عن قُرب». الموعد المرتقب الذي يندرج ضمن الأنشطة الافتراضية التي يحرص هذا الفضاء على إقامتها منذ بدء جائحة كورونا، يتناول قصة آخر الورّاقين في القدس المحتلة، الشيخ محمد أمين الأنصاري (1870 ــ 1958)، على لسان الباحث فهد فهمي الأنصاري. سيعرض الأخير أعمال الشيخ وأجزاء من حياته، مستقياً إياها من مذكراته الموجودة في حوزة والده.


* لقاء عن «آخر الورّاقين في القدس»: الأحد 29 تشرين الثاني ــ الساعة السادسة والنصف مساءً بتوقيت بيروت. حسابات «المتحف الفلسطيني» على السوشال ميديا.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا