يوم عرفت سلمى حايك شهرة واسعة في السينما وتخطّت حدود بلدها المكسيك، بدأت الصحافة اللبنانية تفتّش عن جذور المرأة الحسناء. تاهت الأبحاث الاستقصائية حول أصول حايك، وكانت الصحافة اللبنانية تقدّر أن الشمال وتحديداً زغرتا أو إهدن، هو موطن حايك الأصلي. لكن إطلالة رئيس بلدية بعبدات نبيل سلهب في حديث لـ «الوكالة الوطنية للإعلام» وضعت النقاط على الحروف، مؤكّداً أن سلمى ابنة بعبدات (قضاء المتن).


وشرح سهلب: «إن جذور حايك هي مثل غالبية سكان البلدة الذين نزحوا إلى بعبدات، من بقرقاشا وإهدن ومناطق أخرى». وتابع إن «سامي حايك والد سلمى هو من مواليد بعبدات عام 1937 بحسب سجلات النفوس، فيما جدّها الذي ترك البلدة هو جرجس حايك بنى منزلا في بعبدات عام 1888، وما لبث أن أصبح مركزاً للبروتستانت عام 1892 ثم مقراً للآباء الكبوشيين». في السياق نفسه، وفور إعلان زيارة حايك إلى بيروت (وصلت أمس وتستمرّ زيارتها أربعة أيام)، بدأت القنوات اللبنانية تتنافس للفوز بالتغطية الحصرية لتحركّاتها. قدّمت الشركات المنظّمة للحدث «جاي والتر طومبسون - بيروت» وأفلام «فتح الله في لبنان» و«أف. أف. آي برايفت بنك»، عرضاً للقنوات اللبنانية لشراء مقابلة حصرية مع الضيفة. رفضت mtv العرض واعتبرت أنها غير مستعدّة لدفع الأموال في ظلّ الأزمة المالية التي تعانيها. لذلك كانت المقابلة من نصيب زميلتها lbci التي رحّبت بالخطوة، معتبرة أن الحوار مع ممثلة معروفة يجذب المشاهد اللبناني في ظلّ التوتر السياسي الحاصل والملل في البرامج التلفزيونية. بدأت رحلة البحث عن معلنين، وكانت فرص المعلنين مرتفعة. وفي السياق نفسه، وصلت سلمى أمس إلى مطار بيروت وكانت كاميرات lbci في استقبالها، وستستمرّ زيارتها لأربعة أيام وترافقها القناة في مختلف نشاطاتها. أما مارسيل غانم، فقد نال المقابلة مع الممثلة، لكنها ستكون مسجّلة وتبثّ الثلاثاء المقبل (21:30) ضمن برنامج «كلام الناس». سيركّز غانم في حديثه على جذور الممثلة، وأهمية زيارتها إلى لبنان. كما خصّصت الشركات المنظّمة للزيارة جدول أعمال مزدحماً لسلمى، ولم يعرف إذا كانت ستقبل بتلك الدعوات أو تجري بعض التعديلات عليها. في سجّل الزيارات مجموعة من اللقاءات في جبيل، كما تلبّي دعوة لجنة جبران لوليمة على شرفها في بشري، إضافة إلى زيارة إلى «مركز سرطان الأطفال» في الحمرا. كما وجّه لها مصمّم الأزياء ايلي صعب دعوة عشاء في منزله في بيروت. وستلتقي حايك مع الإعلام اللبناني نهار الاثنين المقبل في الحمرا (بليس ــ الساعة التاسعة صباحاً) لعرض فيلم «النبي»، على أن يليه مؤتمر صحافي (11:00).

* «كلام الناس» 21:30 مساء الثلاثاء المقبل على lbci