في زمن الحرب والدمار، لا مساحة للحبّ، ولو صغيرة. أحاديث العشق الجميلة انسحبت، وحلت مكانها أخبار الموت والدماء. لكن في الوقت نفسه، ليس كلّ متحدّث عن الحبّ يمكن أن يجذب المشاهد برواياته وتفاصيل عشقه لحبيبته. الممثل السوري دريد لحام يعتبر من أكثر النجوم القادرين على التعبير عن العشق. في ذاكرة بطل "حمّام الهنا" قصص عشق طويلة عن علاقته بزوجته هالة بيطار (الصورة)، وروايات تدفع حشرية المشاهد لكي ينصت إليها.

من هذا المنطلق، قرّرت رابعة الزيات أن تستضيف لحّام وزوجته في حلقة خاصة من "بعدنا مع رابعة" (قناة "الجديد"- الخميس بعد نشرة الأخبار المسائية) تعرض ليلة عيد العشاق في الرابع عشر من شباط (فبراير) المقبل.
تصوّر الزيّات حلقتها المنتظرة في التاسع والعشرين من الشهر الحالي، ومن المتوقع أن تكون مليئة بالمواقف العاطفية، بعيداً عن السياسة وأعبائها. أرادت المقدّمة أن تحاور ضيفاً مميّزاً يتحدّث عن الحبّ والحنين إلى أيام زمان، ويروي مواقف عفوية عن الحبّ من دون تصنّع أو تكلفة. باختصار، سيتعرّف المشاهد على دريد العاشق والمحبّ والزوج، فكيف تعرّف على زوجته، وهل الحبّ يمكن أن يعيش سنوات طويلة؟