■ وسط حضور نجوم السينما العربية والأفريقية والعالمية، افتتحت أخيراً الدورة الـ23 من «مهرجان أيام قرطاج السينمائية» بفيلم «رجل يصرخ» للمخرج التشادي لمحمد صالح هارون.

وتتنافس 16 دولة عربية وأفريقية على التانيت الذهبي للدورة الحالية التي تستمر حتى نهاية هذا الشهر ويعرض خلالها 250 فيلماً في مختلف المسابقات.
وقالت مديرة المهرجان إن «الدورة الحالية تسعى إلى تقديم صورة جمالية ذاتية تعكس الواقع».
بالإضافة إلى المسابقة الرسمية وورشة المشاريع التي تمنح دعمها لخمسة مؤلفين أفارقة وعرب، ستُنظَّم «شبكة المنتجين» وندوة دولية عن «السينما الأفريقية والمغاربية وعلاقتها بالمتلقي».
وحافظت التظاهرة على عادة تكريم رواد الفن السابع. إذ اكتسب المهرجان صبغة خاصة بتكريم مؤسس هذه التظاهرة الطاهر شريعة اعترافاً بما قدمه للسينما التونسية. كذلك كُرِّمت الممثلة الفلسطينية هيام عباس، والمخرج الجزائري رشيد بوشارب، والمخرج اللبناني غسان سلهب، والممثل الراحل سوتيغي كوياتي الذي أهدت إليه الدورة الـ22 من المهرجان «التانيت الشرفي».