هدّدت «نقابات الأفران والمخابز»، اليوم، بالإقفال ما لم تصدر وزارة الاقتصاد تسعيرة يومية لربطة الخبز، تتلاءم مع ارتفاع وانخفاض سعر صرف الدولار في السوق الموازية.


وطالبت النقابات، في بيان، وزير الاقتصاد بـ«إصدار تسعيرة يومية تتلاءم مع ارتفاع وانخفاض سعر صرف الدولار قبل الساعة الثامنة من مساء اليوم، لأن الأفران ستتخذ قراراً لا تحبّه ولا تتمناه في حال لم تصدر تسعيرة».

كما طالبت النقابات «رئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب نبيه بري التدخل لحلّ الأزمة وتدارك الوضع كي لا نقع في المحظور، لأن الجميع يعلم أن لعبة الدولار لا قدرة للأفران على مقاومتها، ورغيف الخبز وحده الذي يربك الشارع، ونحن كنقابات نضع الأمر بين أيديكم لإيجاد حلّ نهائي وجذري».

واعتبرت النقابة أن «الإهمال في إصدار التسعيرة هو أخذ الأفران إلى الإقفال، بالتالي أخذ الشارع إلى التوتر والفوضى في ظروف قاسية وصعبة ومن يتحمّل تداعيات الإقفال من بيده قرار إصدار التسعيرة».

ووفق البيان، فإن «وزير الاقتصاد لم يتجاوب مع مطلب الأفران بتسعير ربطة الخبز بحسب ارتفاع وانخفاض سعر صرف الدولار والمواد الأولية، وصرّح بأنه سيسعر مرة واحدة في الأسبوع (...) جنون الدولار يعيق العمل ووزير الاقتصاد لا يعطي للأمر اهتماماً رغم التواصل عبر الهاتف والرسائل الصوتية والمكتوبة والبيانات في الإعلام المرئي والمسموع، إلّا أن النتيجة واحدة لا تجاوب».