طالت الأزمة التي تعصف بالبلد قطاع غسيل الكلى، حيث ارتفعت تعرفة الجلسة 95 ألف ليرة، بذريعة دراسة تخلص إلى أن هذه الزيادة باتت ملحّة.


وأصدر المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، محمد كركي، مذكّرة إعلامية حملت الرقم 665 بتاريخ 13/04/2021، قضى بموجبها رفع تعرفة جلسة غسيل الكلى من 154 ألف ليرة إلى 250 ألف ليرة.
وذلك بعد إتمام الدراسات التي أجرتها إدارة الصندوق، وخلصت إلى أن زيادة كهذه باتت ضرورة ملحّة، وتمّت الموافقة عليها من قِبل مجلس الإدارة.

وشدد كركي، بحسب بيان صادر عن الصندوق، على الجهات المعنية ولا سيما المستشفيات المتعاقدة مع الصندوق، تقاضي أتعابها وفق هذه التعرفة والالتزام بتعرفات الصندوق كافة تحت طائلة اتخاذ التدابير اللازمة بحق المخالفين.

وتوجه إلى المرضى المضمونين، بأن لا يترددوا بتقديم شكاوى في حال طُلبت منهم مبالغ مالية إضافية، واعداً أنه وإدارة الضمان يعملون على حماية أمنهم الصحي والاجتماعي.

وتجدر الإشارة إلى أن تعرفة جلسة غسل الكلى باتت توازي تقريباً 36 في المئة من الحد الأدنى للأجور في لبنان، المُقدّر بـ 675 ألف ليرة.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا