تفقّدت نائبة المنسق الخاص للأمم المتحدة نجاة رشدي ومديرة مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في لبنان سيفرين راي مركز مؤسسة عامل الصحي – التنموي (الخيام) الذي اختير كأفضل مركز صحي في منطقة حاصبيا – مرجعيون بحسب معايير وزارة الصحة.

ويغطي المركز اختصاصات عدة، كطب العيون، والعلاج الفيزيائي، وطب الأطفال، والطب النسائي وأمراض القلب وغيرها، إلى جانب توفير الأدوية والخدمات الاجتماعية ومحاضرات التوعية والتثقيف، ويساهم في التصدّي لتفشي جائحة «كوفيد-19».
رئيس مؤسسة عامل الدولية الدكتور كامل مهنا لفت الى وجود ستة مراكز لـ«عامل» في منطقة مرجعيون - حاصبيا تهدف الى «تأمين الحقوق الأساسية في الوصول إلى الصحة والرعاية والحماية من دون تمييز». وأشار الى أن المراكز الصحية التنموية الـ 27 التابعة للمؤسسة في لبنان وعياداتها النقالة عملت منذ اللحظات الأولى لتفشي الجائحة مع تدهور الوضع الاقتصادي، على تعزيز برامجها الصحية والاغاثية لخدمة المناطق المهمشة بقيادة 1000 متفرغ ومتطوع». ودعا المجتمع الدولي الى «التعالي عن الحسابات السياسية ومنع تفكك المجتمع اللبناني ومعاناة بسطاء الناس الذي يتحملون عبء الأزمات كلها».

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا