دخل لبنان المرحلة الرابعة من وباء كوفيد - 19: انتشار سريع للوباء، تزايد عدد الإصابات، غياب الإجراءات الفعّالة من قِبل المسؤول، وعدم اتّخاذ المواطنين إجراءات الوقاية اللازمة... أمام هذه التطوّرات الدراماتيكية أعلن وزير الصحة العامة، حمد حسن أنّ اللجنة العلمية في وزارة الصحة أوصت بإقفال البلد لمدة أسبوعين باستثناء المطار.


وقال حسن بعد اجتماع اللجنة العلميّة في وزارة الصحة إنّه «لا يمكن الاستسلام في هذا الوقت وسنظّل نرفع الصوت ولا بدّ من التشدّد بالإجراءات الوقائية ضد فيروس «كورونا»». ولأنّ عدداً من المستشفيات تخلّف عن استقبال المُصابين، أعلن حسن أنّه «سيتم تفعيل مركز إدارة الكوارث التابع لوزارة الصحة في مستشفى رفيق الحريري الجامعي ليعمل 24/24 ساعة».

من جهته، أعلن رئيس لجنة الصحة النيابية، النائب عاصم عراجي أنّنا في أزمة صحّية كبيرة «وإذا الدولة لم تدعم القطاع الطبي قد نصل إلى الانهيار... هناك فقط 300 سرير في غرف العناية الفائقة بكل المستشفيات الحكومية».