«ألم يئن الأوان لتكريم ستّ الكل عبلة كامل؟». بهذا السؤال أطلقت منة شلبي ومجموعة من زملائها، حملة على صفحات السوشال ميديا، مطالبين بتكريم الفنانة المصرية في «مهرجان القاهرة السينمائي» الذي سيقام من 15 إلى 24 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل في «دار الأوبرا المصرية».

رغم غيابها عن الأضواء منذ نحو 5 سنوات، إلا أن الفنانة المصرية كانت حديث الساحة الفنية بعدما إنتشر هاشتاغ يحمل إسمها.
في هذا السياق، تفاعل المتابعون مع تغريدة الممثلة منّة شلبي، متوجّهة بها إلى القائمين على «مهرجان القاهرة السينمائي» قائلة «ألم يأتِ الوقت بعد لتكريم الأستاذة العظيمة عبلة كامل.؟ حتى لو لم تظهر فنحن ممتنون لمشوار عظيم وموهبة كبيرة لا يوجد مثلها»، واصفة إياها بـ«الأسطورة العظيمة صاحبة الألف وجه».
على الضفة نفسها، علّق مدير «مهرجان القاهرة السينمائي الدولي» المخرج أمير رمسيس، على دعوات تكريم نجمة مسلسل «لن أعيش في جلباب أبي» قائلاً «قرأت المطالبات، لكن الحقيقة نعرفها جميعاً. إن عبلة ترفض الظهور، إن تم تكريمها وعقد ماستر كلاس لها، من غير ظهورها لن يكون ذلك مناسباً، فيجب أن تتواجد حتى في الماستر كلاس».
وأضاف رمسيس «بالفعل تستحق التكريم، لكن مينفعش نكرم أحد غصب عنه».
من جانبها، نقلت لميس الحديدي سعادة عبلة كامل بخبر تكريمها، قائلة في برنامجها «كلمة أخيرة» على قناة On «اتصلت بها وأنا سعيدة بقبولها هذا التواصل والحديث معي وكانت سعيدة للغاية وممتنة لكل هذه الدعوات».
يذكر أن عبلة كامل غابت عن الاضواء بشكل كلي في السنوات الاخيرة. وكشف أشرف زكي «نقيب المهن التمثيلية»، أن السبب الحقيقي وراء إبتعاد عبلة عن الفنّ، هو مرورها بحالة حزن على إثر وفاة صديقة مقربة لها خارج الوسط الفني.