أعلنت إليسا الأسبوع الماضي عن إستعدادها لإطلاق ألبومها الجديد قبيل عيد الفطر. وبالفعل، بدأت المغنية اللبنانية حملة ترويجية خاصة بعملها الجديد الصادر عن شركة «روتانا للصوتيات والمرئيات»، كاشفة عن الـ «تيزر» الأوّل لأغنيتها «بتمايل على الـ Beat» (كلمات وألحان عزيز الشافعي). ووسط أخبار عن تحضير «روتانا» مؤتمراً صحافياً الشهر المقبل في الإمارات إحتفالاً بإطلاق العمل الفني الجديد، لم تسر الرياح كما تشتهي سفن إليسا.

بعد ساعات على بدء الحملة على السوشال ميديا، حذفت «روتانا» إعلانات الأغنية والألبوم من دون أيّ توضيح. أمر أحدث ضجة في العالم الافتراضي، حول أسباب تلك الخطوة التي أقدمت عليها شركة الإنتاج السعودية، قبل أن تعاود الأخيرة بثّ الإعلانات كأنّ شيئاً لم يكن!
تلفت المعلومات المتداولة إلى أنّ قرار «روتانا» جاء إثر أزمة بين اليسا وشركة «وتري» للإنتاج التي لها حقّ توزيع الألبوم، وقد فسخت إليسا تعاقدها معها أخيراً بعد خلاف حول أغنية «أنا وبس» (كلمات أحمد ماضي وألحان زياد برجي) التي طرحتها إليسا العام الماضي وأثارت بلبلة بعدما أعاد برجي تقديمها بصوته وصوّرها على طريقة الفيديو كليب.
من جانبها، غرّدت إليسا على حسابها على تويتر، قائلةً: «كل الكلام الذي يقال حول الألبوم والأغنية ليس صحيحاً. الحقيقة أبسط من كل الروايات. توقعوا اصدار الاغنية ومن بعدها الالبوم».
يذكر أنّ إليسا صوّرت النسخة المصوّرة من «بتمايل على الـ Beat» أمام كاميرا المخرجة آنجي جمّال.