مع بدء العدّ العكسي لإستقبال العام 2023، بدأت القنوات اللبنانية تخطّط لتقديم سهرة رأس السنة. ويبدو أن تلك السهرات لن تحمل أيّ جديد هذا العام، بل ستدور غالبيتها في فلك الغناء وتوزيع الجوائز. كان لافتاً أنه في السنوات الأخيرة، باتت القنوات اللبنانية تقسّم سهرة رأس السنة إلى قسمين، في الصباح تستقبل إتصالات المواطنين وتوزع الجوائز. أما في المساء فتعرض القنوات سهرة فنية يغلب عليها طابع السهرات الكلاسيكية.

في هذا السياق، يبدو أن سهرة وداع 2022 على قناة lbci لن تكون مختلفة عن سهرة العام الماضي. إذ تخطط الشاشة للتعاقد مجدداً مع الممثل وسام حنا لتقديم الفقرة الصباحية التي تستمر طيلة النهار. يتخلل الحلقة تلقي اتصالات المشاهدين وتقديم الجوائز. وكان حنا قد تولى العام الماضي تلك الفقرة، وأطلّ على الشاشة الصغيرة طيلة النهار لتقديم الهدايا والتفاعل مع المشاهدين.