رويداً، مهّد هشام حداد لخروجه من قناة lbci بعدما قدّم برنامج «لهون وبس» عام 2015. وفي عزّ الازمات السياسية المحتدمة العام الماضي، أبلغ المقدم القائمين على الشاشة المحلية بأنه لن يتحدّث في برنامجه الساخر عن الوضع السياسي. يومها، حاول بعضهم الاستفسار عن عزوف حداد عن الحديث في السياسة، ليتضح لاحقاً بأنه يطل على قنوات خليجية وعربية (قناة «الآن» «رؤيا» الاردنية و sbi التابعة لبهاء الحريري وغيرهما)، التي تفرض عليه الكلام في السياسة لصالح الخليجيين. لذلك نأى حداد عن الوضع السياسي الداخلي، بدءاً من أزمة وزير الاعلام السابق جورج قرداحي الذي دفع ثمن تصريحاته الاعلامية حول السعودية، وصولاً إلى التطورات السياسية الداخلية أبرزها التحضيرات للانتخابات النيابية السابقة.

هكذا، قدم حداد موسمه الأخير من «لهون وبس» مستخفّاً بعقل المشاهد، وتفنّن في عرض نكات بائتة وتقارير طبخت سريعاً، فقدّمت فقرات البرنامج كأنها على إستعجال ومن أجل البقاء على الهواء فقط. صيام هشام عن الحديث في السياسة كان بمثابة الخطوة الأولى نحو الانسحاب من lbci بعدما إنضم اليها قبل 8 سنوات قادماً من محطة otv حيث تولى مهام برنامج lol إلى جانب ارزة شدياق.
مع إنتهاء إجازة الصيف الحالي، وإنطلاق القنوات بالتحضير لبرمجة الخريف والشتاء المقبلين، غاب حداد عن السمع كلياً. بدأ التساؤل عمّا إذا كان المقدّم قد بدأ فعلياً التحضير لموسم جديد من «لهون وبس»، أم أنه لن يعود إلى شاشة بيار الضاهر، بخاصة أن أصداء الموسم الأخير من برنامجه كان مخيباً للآمال. تزامن ذلك مع إنطلاق الحلقات الجديدة من برنامج «نص المزح جدّ» الذي يتولاه حداد على قناة «الآن» الاماراتية.
في هذا السياق، تلفت معلومات لنا إلى أنّ حداد قرر الخروج من قناة الضاهر، متحججاً بأنه لن يطل هذه الفترة على الشاشة الصغيرة بحكم إنشغال المشاهدين بمباريات كأس العالم الذي سيقام في قطر في الخريف المقبل. وتوضح المصادر بأن حداد بدأ قبل فترة التفاوض مع رئيس مجلس إدارة mtv ميشال المر لتقديم برنامجه على شاشته. لم يوقع المقدم بعد عقد عمله الجديد مع المرّ وفق ما قال لنا في اتصال هاتفي. وعلمنا أنّ الأمور تسير على الخط الصحيح، بخاصة أنّ المر وعد المقدم باستديو ضخم وميزانية مالية جيدة تلبّي طموحات حداد.
صحيح أنّ الكلام عن انتقال حداد لا يزال في مرحلة التفاوض فقط، لكن السؤال يبقى: كيف سيطل حداد على شاشة المر بعدما قدّم مواسم عدة من «لهون وبس» يسخر فيها من أداء mtv والمرّ، حتى إنّه اطلق اغنية ساخرة ضمن برنامجه على lbci، بعنوان «كواليتي يا كواليتي» حيث يوجه فيها سهام سخريته إلى المرّ؟