أعلن «مهرجان القاهرة السينمائي الدولي»، أمس الأربعاء تكريم المخرج بيلا تار من المجر في دورته الرابعة والأربعين التي ستقام في تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.

وقال رئيس المهرجان، الممثل حسين فهمي، في بيان إنّ بيلا تار «هو أحد أبرز صناع السينما العالميين الذين استطاعوا أن يحققوا نجاحات كبرى على مدار سنوات مشوارهم الفني».
وأضاف بأنّ «أعماله اتسمت بجرأة تناولها لبعض القصص والقضايا الإنسانية، وأسلوبه تميز بنظرة فلسفية خاصة، والذي تحول لاتجاه سينمائي يسعى البعض للسير على خطاه».
أما مدير المهرجان، المخرج أمير رمسيس، فلفت إلى أنّ «وجود بيلا تار في مهرجان القاهرة وتكريمه إضافة كبيرة للمهرجان وفرصة لصناع السينما والمهتمين للتعرف على عالمه السينمائي».
وتابع: «يقيم المخرج ورشة عمل ممتدة على أيام المهرجان مع عدد من صناع السينما الشباب، بالإضافة إلى ماستر كلاس مفتوح للجمهور، ويعرض المهرجان فيلمين من أفلامه تم ترميمهما هذا العام، ليكون مهرجان القاهرة أحد أوائل المهرجانات التي يتم عرض تلك النسخ الجديدة فيها».
تار، المولود عام 1955، تخرج في أكاديمية المسرح والسينما في بودابست، ويعدّ أحد أهم صناع السينما في المجر حيث نال العديد من الجوائز على مدى مشواره من مهرجانات «برلين» و«كان» و«لوكارنو».
علماً بأنّ الدورة الجديدة من المهرجان المصري، المصنف ضمن الفئة الأولى من «الاتحاد الدولي لجمعيات منتجي الأفلام»، في الفترة من 13 إلى 22 تشرين الثاني 2022.
وكان الحدث السينمائي البارز قد أعلن في وقت سابق منح المخرجة المصرية كاملة أبو ذكري جائزة فاتن حمامة للتميز في نسخته المرتقبة.