أصدرت مجلة «تايم»، أمس الأربعاء، قائمتها للشخصيات المئة الأكثر تأثيراً حول العالم لعام 2021. إلى جانب الناشطين الفلسطينيين محمد ومنى الكرد، برزت أسماء من مجالات مختلفة لا سيّما الفن، من بينهم المغنية الأميركية بيلي أيليش، الممثلة البريطانية كيت وينسلت، الممثل الفرنسي عمر سي ونجمة البوب الأميركية بريتني سبيرز.

اختارت المجلة الأميركية بيلي أيليس في فئة «الرواد» التي ضمت أيضاً اسم مصممة الأزياء والناشطة الكندية أورورا جيمس.
في فئة «الرموز»، اختيرت مغنية البوب الأميركية بريتني سبيرز التي انشغل العالم بنزاعها القضائي مع والدها جايمي لإنهاء وصايته المفروضة عليها منذ 13 عاماً، إضافة إلى ملكة موسيقى الريف الأميركية دوللي بارتون التي أطلقت وسائل الإعلام الأميركية عليها في الآونة الأخيرة لقب «منقذة أميركا»، إثر تبرّعها في نيسان (أبريل) الفائت بمبلغ مليون دولار لجامعات في تينيسي تُجري أبحاثاً لإيجاد لقاح مضاد لفيروس كورونا.
وبرز كذلك اسم المغنية وكاتبة الأغاني أنجيليك كيدجو في فئة «العمالقة»، إلى جانب الممثلة الكورية الجنوبية يون يوه-جونغ، والمنتجة الأميركية شوندا رايمز. في الفئة نفسها أيضاً، اختارت «تايم» مؤسسي سلسلة Verzuz المنتجين تيمبالاند وسويز بيتز.
على صعيد فئة «الفنانين» الأكثر تأثيراً خلال العام الحالي، اختارت المجلة كلّاً من: الممثلة كيت وينسلت، مغني الراب باد باني، المخرجة كلوي تشاو، الممثل جيسون سوديكيس، الممثلة سكارليت جوهانسون، مغني الراب ليل ناس إكس، المؤرخة والكاتبة جيسيكا بي. هاريس، الممثل بوين يانغ، الممثلة تريسي إليس روس، الفنان مارك برادفورد، الكاتبة أن. كيه. جيميسن، الممثل ستيفن يون، الممثل دانييل كالويا، الممثل عمر سي، الفنانة باربرا كروغر والمغني كاين براون...
تجدر الإشارة إلى أنّه بعد اختياره وشقيقته ضمن القائمة المذكورة، أصدرت محمد الكرد بياناً اعتبر فيه أنّ الخطوة «مؤشّر إيجابي باتجاه مركزة القضية الفلسطينية في الحيّز العام العالمي»، غير أنّه شدّد على أنّ صناعة الرموز لا تكفي لمناصرة الشعب الفلسطيني.