قبل ساعات قليلة من انطلاق السباق الدرامي الرمضاني، أطلّت مني زكي، أمس الإثنين، كاشفةً عن تفاصيل مسلسل «لعبة نيوتن» (تأليف وإخراج تامر محسن) الذي تلعب بطولته في شهر الصوم.

في حديث لبرنامج «مساء dmc» الذي تقدّمه إيمان الحصري على قناة dmc، قالت النجمة المصرية إنّ قصة المسلسل «لمست في داخلي أموراً كثيرة. رغم أنّ الشخصية ليست قريبة من شخصيتي». وأضافت زكي: «أنا أبقى كثيراً في المنزل من دون عمل لأنّني أهتم بالسيناريوات الجيّدة». وأوضحت أنّ «هنا»، وهي الشخصية التي تطل بها في «لعبة نيوتن»، جديدة بالنسبة إليها، ولا تستطيع التعاطف معها عندما تجد مثلها في الحقيقة. وتابعت: «لا أحبّ مشاهدة نفسي في العمل لأنّني أنتقد نفسي كثيراً».
تدور قصة المسلسل حول زوجين هما «هنا» و«حازم»، يخططان في سرية تامة لإنجاب طفلهما على الأراضي الأميركية. لكنّ المغامرة تتعقّد وتأخذهما إلى عوالم لم تكن يوماً في الحسبان. علماً بأنّ الأحداث صُوِّرت بين مصر والولايات المتحدة. وكانت قناة dmc قد رفعت من منسوب التشويق أمس، وعرضت حصرياً مشاهد من الحلقة الأولى. جاءت اللقطات مليئة بالتوتّر، وصوّرت دخول «هنا» إلى أميركا، بينما يتابعها «حازم» (محمد ممدوح) هاتفياً من مصر. بعد إنهاء «هنا» جميع إجراءات الدخول، وقبل خروجها من البوابات، ينادي عليها أمن المطار لتتصلّب مكانها وهي تستنجد بزوجها. هذه المشاهد كانت حديث روّاد السوشال ميديا، إذ نقلت جانباً من صراعات الإنسان وسعيه إلى التغيير والبحث عن مستقبل أفضل لأبنائه.